تعلم اللغة الانجليزيةلغاتلغة عربية

كيف تجني الأرباح من مهارة الترجمة؟

إن مهارة الترجمة والترجمة الفورية تُعد من أكثر المهارات طلبا في الأوساط المتعددة، وذلك لتحقيق التواصل الأمثل بين عدد من الأطراف بهدف إنجاز مهمة أو عمل صفقه أو تحقيق هدف أو حتى نشر بعض الأفكار والترويج لمنتجات معينة، فإذا كنت تجيد إحدى هذه المهارات فإنك قد تحقق أرباح كبيرة إذا قمت باستغلالها في المجال الأمثل، لذا فإليكم أفضل 10 مجالات يمكن أن تحقق من خلالها ربح بامتلاكك لمهارة الترجمة أو الترجمة الفورية.

مهارة الترجمة والترجمة الفورية

نظرا لسيادة أجواء الاحتراف خلال العقدين الأخيرين بشكل كبير جدا سواء على مستوى اللاعبين أو حتى المدربين من جميع أنحاء العالم، فقد أدى ذلك إلى ظهور الاحتياج الكبير للمترجمين الفوريين الذين يسهلون التواصل بين اللاعبين والمدرب وجميع أفراد الفريق بشكل عام، ولا يقتصر الطلب في هذا المجال على لغة معينة بل ينتشر فيه العديد من اللغات خاصة اللغات غير السائدة عالميًا مثل البرتغالي والأرجنتيني والأسباني على عكس اللغات التي ينخفض عليها الطلب في هذا المجال مثل الإنجليزي.

  • مجال البرامج:

أصبحت البرامج خاصة الرياضية والفنية تحقق مشاهدات كبيرة جدًا من مختلف بلدان العالم، خاصة مع وجود مواقع مثل يوتيوب ودالي موشن والقنوات العالمية، فضلا عن الأحداث العالمية مثل كأس العالم أو حفلات الأوسكار التي يتابعها الجمهور من جميع أنحاء العالم، فإن نقل هذه الأحداث لمختلف الجنسيات واللغات يحتاج إلى مترجمين فوريين للقنوات الناقلة لهذه الأحداث في جميع بلدان العالم، وعادة ما يتم الدفع للمترجم بالدقيقة التي يقوم فيها بالترجمة.

  • مجال ترجمة الأفلام:

لم يقتصر الفن في الفترة الأخيرة على الإنتاج المحلي فقط، بل باتت الأعمال الفنية من أفلام ومسلسلات تعرض في سينمات وقنوات الدول المختلفة مثل أعمال هوليود وبوليود والأعمال التركية، وهو ما يحتاج لترجمة هذه الأعمال أو دبلجتها ليتمكنوا من توصيلها إلى أكبر عدد من الجمهور عبر الأقمار الصناعية أو حتى دور العرض، وتفرض قوة الأعمال الفنية في الدول ارتفاع الطلب على مترجمين لغاتها فإن الطلب في أي دولة يرتفع في هذا المجال على مترجمين اللغة الانجليزية وبعدها الهندية والتركية.

  • المجال العلمي والدراسي:

يرتفع الطلب بشكل كبير على المترجمين في المجال العلمي والدراسي، حيث يقوم المترجمين بترجمة آلاف الأبحاث والرسائل العلمية يوميًا لاعتمادها ونشرها عالميا في المجال البحثي الذي يقومون بدراسته، كما يتم ترجمة الكتب والرسائل العالمية للعديد من اللغات حتى يتمكن الجميع من الاستفادة من هذه المواد العلمية، وتُعد الجامعات هي السوق الرسمي لتقديم هذه الخدمة سواء للطلبة أو المعيدين وحتى الأساتذة.

  • مجال المؤتمرات:

انتشرت في الفترة الأخيرة المؤتمرات الدولية في مختلف المجالات الاقتصادية منها والثقافية وغيرها، وذلك في ظل انفتاح العالم ثقافيًا وتجاريًا، الأمر الذي أدى إلى أهمية وجود مترجمين فوريين لترجمة فاعليات هذه المؤتمرات للجمهور الذي يتابعها والاستفادة من النقاشات والحوارات التي تدور خلال جلسات المؤتمر، وتُعد اللغة الإنجليزية والفرنسية هما الأعلى طلبًا في مجال المؤتمرات الدولية.

  • مجال الصحافة:

أصبحت الأخبار والتحقيقات الصحفية هي الأكثر انتشارًا حول العالم نتيجة انتشار المواقع الاخبارية وسعي الوكالات المحلية بعمل نسخة عالمية لنشر أخبارها للأجانب، فضلا عن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي في نشر هذه الأخبار، وهو ما أفسح المجال للمترجمين في مجال الصحافة ليصبح لهم دورًا مهمًا في ضبط وصياغة الأخبار بمختلف لغات العالم لنشرها بين سكان العالم ومناقشة وتوصيل القضايا المختلفة للجميع.

  • المجال الدبلوماسي:

نظرا لطبيعة العمل في المجال الدبلوماسي وإقامة العلاقات المختلفة بين الدول بعضها البعض، فإن دور المترجم الفوري يظهر كأحد الأركان الرئيسية للتواصل بين الدول ومد وصال التعاون، سواء بين المسؤلين الحكوميين أو حتى رؤساء الدول.

  • مجال الأعمال:

أصبح الاقتصاد العالمي مترابط بشكل كبير، حتى وإنه يسهل التواصل والتعامل بين المؤسسات الاقتصادية في الدول المختلفة، لذا يُعد دور المترجمين والمترجمين الفوريين من الأدوار الرئيسية لاتمام الشراكات والصفقات بين مؤسسات المال والأعمال في مختلف دول العالم، سواء من خلال رسائل بريد إلكتروني رسمية أو من خلال ترجمة فورية للاجتماعات التي تدور بينهم.

  • مجال السياحة:

يُعد دور المترجم الفوري في مجال السياحة من أكثر الأدوار المربحة حيث أنه يعمل على شرح أو ترجمة شرح معالم وأثار الدولة للسياح من مختلف الجنسيات، والحصول على أجر فوري مقابل تقديم هذه الخدمة بالعملة الصعبة.

  • مجال المحاماة والقانون الدولي:

تبرز أهمية المترجم الفوري في هذا المجال بشكل خاص نظرًا لندرة المترجمين المتميزين في القانون الدولي، حيث أنهم لابد أن يكونوا متمكنين جدا من اللغة بجانب تمتعهم بخبرة وعلم في القانون الدولي، وهو ما يجعل المقابل المادي للترجمة في هذا المجال مرتفع للغاية ومربح بشكل كبير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى